الرئيسية / معدات التصوير / كاميرات / خدعة عدد الميجا بكسل

خدعة عدد الميجا بكسل

لا أحد يعرف بالتحديد ما هو سبب التركيز على عدد الميجا بكسل وانتشار المفهوم الخاطئ أن عدد الميجا بكسل هو المعيار الرئيسي لجودة الصورة .

هل لأن الشركات المصنعة للكاميرات  تحاول زرع هذا المفهوم في أذهان المستهلكين عن طريق الرسائل التسويقية المتكررة في الإعلانات ؟

أم لأن الشركات لاحظت اهتمام المستهلكين بعدد الميجا بكسل فلم تحاول تصحيح هذا المفهوم واصبحت تركز عليه في تسويقها للكاميرات التي تنتجها ؟

في النهاية لابد أن نوضح خطأ هذا المفهوم المنتشر لدى الكثيرين ، حيث يعتقد أغلب مستخدمي الكاميرات أنه كلما زاد عدد الميجا بيكسل أصبحت الصورة أفضل ، وهو ليس شرطاً على الاطلاق فربما كانت صورة من كاميرا ذات ميجا بكسل أقل أفضل بمراحل من صورة كاميرا ذات ميجا بكسل أعلى .

ما هو الميجا بكسل ؟

مستشعر الكاميرات الرقمية عبارة عن لوحة اليكترونية رقيقة تحتوى على الآلاف من الخلايا الحساسة للضوء وهذه الخلايا يطلق عليها اسم بكسل Pixel ، وكل مليون بكسل = ميجا بكسل ، وعندما تكون دقة الصورة في الكاميرا 20 ميجا بكسل فهذا يعنى أن مستشعر هذه الكاميرا يحتوي على 20 مليون بكسل .

 

مستشعر الكاميرا - Camera Sensor
مستشعر الكاميرا – Camera Sensor

 

وعندما يدخل الضوء من خلال العدسة يسقط على كل خلية حساسة (بكسل) فيتفاعل معها وينتج من هذا التفاعل اشارات كهربائية تنتقل إلى معالج الكاميرا (Processor) الذي يقوم بتحويلها إلى لون حسب الموجات الطولية لشعاع الضوء وشدة الاضاءة ويخزنه في الذاكرة ، وهكذا يتكون البكسل في الصورة وهو مربع صغير بدرجة لون معينة ، وعندما تتجمع ملايين البكسلات الصغيرة بجوار بعضها تتكون الصورة الرقمية .

 

 

الميجا بكسل

 

وبطبيعة الحال فإن زيادة عدد البكسلات في الصورة يؤدي إلى صورة ذات حجم أكبر. وكلما كانت الصورة أكبر كلما أمكن طباعتها بأحجام كبيرة أو القص منها بدون التأثير على تفاصيلها .

 

أين الخدعة ؟

الخدعة الأولى  هي أن مستخدم الكاميرا العادية لا يحتاج إلى طباعة صور كبيرة ، وأقصى حجم قد يطبعه هو صورة بحجم A3  وهذا الحجم لا يحتاج أكثر من صورة بدقة 10 ميجا بكسل ، وبالتالي فإن المستهلك يتكلف مزيداً من الأموال لشراء مواصفات لا يحتاجها .

الخدعة الثانية هي أن زيادة عدد الميجا بكسل قد تؤثر على جودة الصورة لأن المعيار الحقيقي لجودة الصورة هو حجم الميجا بكسل وليس العدد ، فإذا كان حجم المستشعر ثابت فإن كل زيادة في الميجا بكسل تقلل من جودة الصورة ، وبالتالي فإن المستهلك يتكلف المزيد من الأموال مقابل ما يضره ولا ينفعه .

هل عرفت الآن لماذا تكون صور الكاميرات الـ DSLR  أفضل من صور الكاميرات المدمجة بمراحل ؟

لأن مستشعر الكاميرات المدمجة أقل في الحجم بـ 35 مرة من المستشعر الـ Full frame  وأقل بـ 14 مرة من المستشعر الـ Cropped frame  ، ورغم ذلك تجد أن بعض الكاميرات المدمجة بعدد ميجا بكسل كبير يصل إلى 20 ميجا بكسل في حين أن أغلب الكاميرات الـ Cropped frame  لا تتجاوز 18 ميجا بكسل ، وبالتالي يكون حجم البكسل الواحد في الكاميرات الـ DSLR  عشرات أضعاف حجم البكسل في الكاميرات المدمجة ولذلك تكون الصورة بوضوح فائق الجودة .

 

هل زيادة عدد الميجا بكسل عديمة الفائدة على الإطلاق ؟

رغم أن دقة الصورة العالية قد تقلل من جودتها اذا كان المستشعر صغير الحجم ، إلا أنه في بعض الحالات يكون حجم الصورة الكبير أهم من جودتها وهذه الحالات هي :

  • عند الحاجة إلى طباعة صور بأحجام كبيرة جداً مثل لافتات الدعاية ، يجب أن يكون حجم الصورة كبير جداً حتى لا تتأثر بالتكبير عند الطباعة
  • عند الحاجة إلى عرض الصور على شاشات ضخمة بحجم 40 بوصة فأكبر لأن الصورة مهما كانت جيدة في وضوح تفاصيلها لن تظهر بشكل جيد على الشاشات الكبيرة إلا اذا كان حجمها كبير .
  • عند الحاجة إلى اقتصاص أجزاء من الصورة بدون التأثير على جودةهذه الأجزاء يجب أن تكون الصورة كبيرة الحجم بحيث يحتفظ كل جزء مقتص بحجم معقول يجعل تفاصيله حادة وواضحة .

شاهد أيضاً

Canon_60D_Rear_View

ما هو ISO وما هي استخداماته ؟

ماذا يعنى مصطلح الأيزو – ISO ؟ مصطلح ISO يطلق على قيمة حساسية المستشعر (sensor) …

تعليق واحد

  1. تسلم على الشرح الرائع

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status